ترجمات عبرية

انتخابات 2013 – معاريف 30/10/2012 خطاب لبيد: مع الكتل الاستيطانية، ضد هجوم من طرف واحد في ايران../

 من عُمري منيف

          بعد ترقب طويل، سيلقي رئيس كتلة “يوجد مستقبل”، يئير لبيد، اليوم خطابه السياسي الذي يعرض فيه برنامج الحزب في المجال السياسي – الامني في المركز الجامعي في اريئيل.

          ومن المتوقع للبيد أن يقول ان على اسرائيل أن تنطوي في ثلاث كتل استيطانية مركزية، تبقى في السيادة الاسرائيلية وأن تخلي في اطار التسوية المستقبلية مستوطنات صغيرة. وسيشدد على أن الهدف هو منع اسرائيل من أن تتحول الى دولة ثنائية القومية أو دولة كل مواطنيها، وينبغي التطلع الى تسوية سياسية لدولتين للشعبين. ويقضي برنامج لبيد أيضا بانه يجب الابقاء على القدس موحدة تحت سيادة اسرائيل.

          وعلمت “معاريف” بانه قبل اسبوع من الانتخابات في الولايات المتحدة سيعبر لبيد عن موقفه من المسألة الايرانية. وفي نيته ان يقول انه لا يجب خوض هجوم اسرائيلي من طرف واحد، دون الامريكيين. كما علم بانه خلافا لرئيس حزب الوسط الحالي، كديما، شاؤول موفاز، يرفض لبيد رفضا باتا المفاوضات مع حماس.

          احدى المسائل المركزية هي كيف سيصوت أعضاء الحزب، الذي تبلور على أساس مواضيع اجتماعية – سياسية، في مسائل سياسية وأمنية. كما أنه لن تكون حرية تصويت في المواضيع السياسية، بل سيتخذ قرار من الكتلة.

          من بلور البرنامج هو الصحفي عوفر شيلح، الذي شغل في السنوات الاخيرة مثابة المحلل الامني في “معاريف” وقد غادر الصحيفة أمس. وفي الايام القريبة القادمة سيعرض شيلح بشكل رسمي في قائمة “يوجد مستقبل” للكنيست.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى