Take a fresh look at your lifestyle.

يديعوت – بقلم ايتمار آيخنر – نفتالي بينيت استجاب لطلب الملك عبدالله لبيع الاردنيين 50 مليون متر مكعب اضافية من مياه طبريا

0 137

يديعوت – بقلم  ايتمار آيخنر – 2/7/2021

بناء على طلب الديوان الملكي الاردني صادق رئيس الوزراء نفتالي بينيت على القيام بلفتة سياسية ستدخل حيز التنفيذ في الايام القادمة: بيع مياه اضافية للاردن.

خلال جلسة لجنة المياه المشتركة الاسرائيلية – الاردنية، طلب الاردنيون شراءكميات اضافية اضافية للكمية التي يشترونها من اسرائيل بسبب ضائقة المياه في  المملكة.  الحديث يدور عن كمية قد تصل الى ما يزيد عن 50 مليون متر مكعب للعام الواحد لفترة خمس سنوات. رئيس الوزراء صادق على الطلب للسنة القريبة اي حتى نهاية 2022، وقد وجه اوامره الى مجلس الامن القومي بتدارس الطلبات لاحقا وفقا للظروف التي ستنشأ في كل عام.  وفي سياق ذلك تمت المصادقة على الطلب لهذه السنة والسنة القادمة على ضوء حقيقة ان موقف الجهات المهنية في سلطة المياه أفاد بين وضع بحيرة طبريا يسمح بالاستجابة لطلب الاردنيي. من الجدير ان نذكر ان الاردن ستدفع الثمن كاملا لاسرائيل مما يعني ان هذه  اللفتة لن تكلف دافع الضرائب الاسرائيلي شيئا. وزارة الخارجية وسلطة المياه تقومان في هذه الايام بتنسيق تفاصيل الصفقة. بينيت يسعى من خلال ذلك الى فتح صفحة جديدة في العلاقات مع الاردن والتي  شابه التوتر الشديد في فترة حكومة نتنياهو. في ذروة الازمة الغى ولي العهد الاردني زيارة مزمعة للحرم، كما ان الاردن رفض السماح بمرور طائرة نتنياهو من اجوائه خلال توجهها الى دولة اتحاد الامارات،  الامر الذي ادى الى الغاء تلك الزيارة التاريخية.  

مسألة امدادات المياه كانت مصدر توتر اضافي بين الدولتين. في  اطار الاتفاقات المعقودة بين الدولتين، اسرائيل كانت قد تعهدت بامداد الاردن سنويا بكمية تصل الى 55 مليون متر مكعب من طبريا. الاردنيون يطلبون في كل عام من اسرائيل  كمية اضافية تتجاوز الحصة السنوية المتفق عليها واسرائيل توافق على الفور عادة. الا ان نتنياهو قام في هذه السنة بتأجيل رده والتفسير  كان ان الامر جاء كرد فعل على الغاء زيارته للامارات – التي كان من المفترض أن تكون عنوانا رئيسيا في حملته الانتخابية. بينيت قرر التصرف بطريقة مغايرة. احد اسباب ذلك: ادارة بايدن تحركت من خلف الكواليس لتشجيع اسرائيل للاستجابة لطلب الاردن من اجل تحسين الاجواء.

******

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.