هآرتس – بقلم هاجر شيزاف - الصندوق القومي يعمل على قرار يسمح بتوسيع المستوطنات - مركز الناطور للدراسات والأبحاث
Take a fresh look at your lifestyle.

هآرتس – بقلم هاجر شيزاف – الصندوق القومي يعمل على قرار يسمح بتوسيع المستوطنات

0 79

هآرتس – بقلم هاجر شيزاف  – 12/2/2021

تبحث ادارة الصندوق القومي لاسرائيل – الكيرن كييميت يوم الاحد في مشروع قرار يغير رسميا سياسة الجهاز ويرتب عمله في الضفة الغربية، في ظل توسيع شراء الاراضي في صالح الاستيطان اليهودي في المناطق. وحسب مشروع القرار، الذي نشرت تفاصيله لاول مرة في موقع “واللا” سيشتري الصندوق القومي اراضٍ خاصة في اطار “انقاذ الارض”. وحسب المشروع، ستعطى الاولوية لشراء الاراضي في مناطق المستوطنات، اراضٍ يمكن البناء عليها باحتمالية عالية أو مناطق ملاصقة للمستوطنات القائمة لغرض توسيعها. يعمل الصندوق القومي في الضفة بشكل غير رسمي منذ سنين، ولكنه فعل ذلك حتى الان من خلال شركة فرعية له تسمى “ايمنوتا يروشلايم”.

يعطي الجهاز في مشروع القرار اولوية للاراضي في مناطق غوش عصيون، غور الاردن، غلاف القدس، بنيامين، جنوب جبل الخليل وفي محيط طريق 5 والخط الاخضر. في اطار القرار كتب أنه لن تشترى  اراض في منطقة لواء نابلس او جنين وان اسم “هيمنوتا” سيتغير الى “كيدما، يهودا والسامرة”.

ويقضي مشروع القرار بان يواصل الصندوق القومي في مشروع التشجير في المناطق المفتوحة في الضفة “لغرض حماية الارض”، بالتنسيق مع الادارة المدنية. ويتبنى مشروع القرار فتوى قانونية كتبها للجهاز في ايلول 2019 القاضي يوسف الون، وبموجبها يمكن للصندوق القومي ان يشتري اراض في الضفة “مخصصة لاستيطان اليهود”.

ورفع مشروع القرار لاعضاء مجلس الادارة شخصيا – وليس بوسائل رقمية – وطلب منهم أن يحافظوا على السرية في الموضوع. وقال مندوب ميرتس في مجلس ادارة الصندوق القومي، راني تراينين ان هذا “مشروع بائس في توقيت  بائس” واضاف بانه سيعارضه في الجلسة القريبة القادمة.

وكتب رئيس “الصهونية الدينية” بتسلئيل سموتريتش ردا على ما نشر: “ممتاز”. هذا كان جزءاً من مطالباتنا في الاتفاقات الائتلافية في المؤمسسات الوطنية. اخيرا يعود الكيرن كييميت لذاته ولوظيفته التاريخية – انقاذ الاراضي في بلاد اسرائيل لغرض تطوير الاستيطان اليهودي فيها. صهيونية 2021″.

وجاء من الصندوق القومي  التعقيب بانه  “عمل على مدى كل السنين ويعمل اليوم ايضا بشكل معلن في كل اجزاء بلاد اسرائيل بما في ذلك يهودا والسامرة. والنقاش الذي يفترض أن يجرى في يوم الاحد هو نقاش مبدئيسيقر مباديء العمل استنادا الى فتوى قانونية طلبت ورفعت اليه في الولايات السابقة. في هذه المرحلة لا توجد نية لتطوير منطقة جديدة في يهودا والسامرة”.

******

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.