هآرتس – بقلم  نوعا شبيغل - اكاذيب رئيس الحكومة السبعة في المقابلة مع "أخبار 12" والحقائق - مركز الناطور للدراسات والأبحاث
Take a fresh look at your lifestyle.

هآرتس – بقلم  نوعا شبيغل – اكاذيب رئيس الحكومة السبعة في المقابلة مع “أخبار 12” والحقائق

0 76

هآرتس – بقلم  نوعا شبيغل – 17/2/2021

” هناك سبعة اكاذيب تم اكتشافها من خلال المقابلة التي اجريت مع نتنياهو في “اخبار 12” .

       رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو أجريت معه مقابلة أول أمس في “اخبار 12”. فحص قامت به “هآرتس” اظهر أن بعض اقواله في المقابلة لا تتطابق مع الحقائق.

فرض الاغلاق الثالث

نتنياهو: “عندما اعلنت منظمة الصحة العالمية بأن هناك مشكلة مع الطفرة البريطانية، قمت بعقد جلسة للحكومة عبر الهاتف من غرفة الانتعاش بجانب غرفة اعطاء التطعيمات وقلت: الآن يجب أن نغلق، توقفوا عن التضليل”.

الحقائق: نتنياهو أخذ الجرعة الاولى في 19 كانون الاول. القيود الاولى كجزء من الاغلاق الثالث فرضت بعد اكثر من اسبوع، في 27 كانون الاول.

القاء التهمة على غانتس

       مجرية المقابلة: “قلت إنه يوجد لغانتس دماء على يديه لأنه قام بتأخير الاغلاق مدة يومين عما أردته”. نتنياهو: “لم اقل ذلك. الامر الرئيسي كان الدخول الى اغلاقات في وقتها وليس بشكل متأخر جدا. والدعوة الى المزيد من الفتح بصورة واضحة رفعت عدد الاصابات الى الآلاف”.

       الحقائق: نتنياهو قال لوزير الدفاع غانتس في جلسة الحكومة التي نوقش فيها الخروج من الاغلاق. “يدك ستكون ملطخة بدماء الكثير من الاسرائيليين”.

       ميزانية الدولة

       نتنياهو: “توجد ميزانية لدولة اسرائيل، وهي ميزانية لمدة سنة. لقد صادقنا على ميزانية بمبلغ 413 مليار شيكل. أنتم دائما تقولون لا توجد ميزانية لدولة اسرائيل. توجد ميزانية هي 413 مليار شيكل. هذه هي ميزانيتنا للعام 2021”.

       الحقائق: لا توجد ميزانية للعام 2021. الدولة تمت ادارتها بدون ميزانية حتى في العام 2020. والميزانية الاخيرة تمت المصادقة عليها في 2018 للعام 2019. في كانون الاول صادقت الكنيست على قانون الميزانية التكميلية، التي تسمح للحكومة بالقيام بتعديلات قليلة في الميزانية القديمة، التي على اساسها تسير.

       اغلاق المعابر

       نتنياهو: “لقد اغلقت الحدود البحرية والجوية والبرية لاسرائيل تقريبا بشكل كامل. نحن نسمح حتى لـ 2000 اسرائيلي بالعودة، الامر الذي لم تفعله أي دولة”.

       الحقائق: دول كثيرة سبقت اسرائيل في فرض قيود على دخول اراضيها كجزء من مكافحة الكورونا، في حين أن مطار بن غوريون اغلق في الاسبوع الاخير من كانون الثاني كجزء من الاغلاق الثالث. مثلا، نيوزيلندا اغلقت الحدود أمام الاجانب في شهر آذار الماضي. والمواطنون الذين عادوا الى نيوزيلندا تم اجبارهم على الحجر مدة اسبوعين في منشأة حكومية. وهذه السياسة اثبتت نفسها لأنه لا يوجد في نيوزيلندا تقريبا مرضى بالكورونا. دول اخرى سبقت اسرائيل في اغلاق الحدود مثل انغولا ومينمار وليبيا ومدغشقر والجزائر، هذه فقط قائمة جزئية.

       العائدون من دولة الامارات

       مجرية المقابلة: “شارون الراعي – برايس قالت (عن الامارات) بأنه في تشرين الثاني كنا ننظر الى نسبة المصابين المؤكدين. وقد ضاعفنا اعداد العائدين. رغبنا في تحويلها الى دولة حمراء. ولكن هذا لم يحدث لأنه كان يجب الاحتفال بثمار السلام”. نتنياهو: “لا، ببساطة هي لم تكن حمراء. وعندما تحولت الى حمراء جعلناها حمراء”.

       الحقائق: في وزارة الخارجية منعوا اعتبار دولة الامارات دولة حمراء، خلافا لموقف وزارة الصحة خوفا من مشكلة دبلوماسية مع الدولة التي فتحت مؤخرا ابوابها امام اسرائيل في اعقاب تطبيع العلاقات معها.

       ميخائيلي والخدمة في الجيش

       نتنياهو: “لماذا لا تسألي يئير لبيد كيف ينوي تشكيل ائتلاف مع رقم 7 في حزب العمل الذي يرفض الوقوف اثناء الصافرة، مع ميراف ميخائيلي التي تطالب الناس بعدم التجند للجيش الاسرائيلي؟”.

       الحقائق: في العام 2010 عندما قدمت برنامج “الكلمة الاخيرة” في صوت الجيش، قالت ميخائيلي اثناء تطرقها للاتصالات حول اعادة جلعاد شليط بأنها تعتقد أن “النساء لا يجب أن يرسلن اولادهن للجيش، عندما لا تبذل الحكومة في اسرائيل أي جهود… يجب عليهن أن يتوقفن عن الاستعداد لارسال اولادهن الى الجيش بدون حساب”. بعد ذلك اوضحت: “أنا حقا لا ادعو لرفض الخدمة في الجيش. أنا نفسي خدمت في الجيش”.

       محاكمة نتنياهو

       نتنياهو: “النيابة العامة تحاول الضغط على القضاة من اجل الانتقال الى مرحلة تقديم البينات قبل الانتخابات، من اجل أن يكون هناك تدخل فظ في الانتخابات. هم يحضرون الشهود الاكثر اشكالية لديهم ونحن لا نستطيع احضار شهود الدفاع”.

       الحقائق: موعد الانتخابات تم تحديده عند حل الكنيست في 22 كانون الاول. رئيسة هيئة القضاة التي تبحث في ملفات الآلاف قررت في شهر تموز بأن مرحلة تقديم البينات في محاكمة نتنياهو ستبدأ في كانون الثاني 2021. في نهاية شهر تشرين الثاني اعلن القضاة بأن جلسات تقديم البينات سيتم تأجيلها الى شهر شباط في اعقاب طلب من محاميي نتنياهو لمناقشة الاخطاء التي وقعت حسب رأيهم في لائحة الاتهام.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.