معاريف – بقلم  أريك بندر - البطاقة الخضراء  - مركز الناطور للدراسات والأبحاث
Take a fresh look at your lifestyle.

معاريف – بقلم  أريك بندر – البطاقة الخضراء 

0 63

معاريف – بقلم  أريك بندر – 5/1/2021

عرض وزير الصحة يولي ادلشتاين ومدير الكورونا البروفيسور نحمان ايش امس على لجنة الدستور في الكنيست  مخطط “البطاقة الخضراء” – للمتطعمين، للمتشافين وللمفحوصين.  

وأفادا بان المتطعمين سيتلقون شهادة تطعيم وبطاقة خضراء. وستصدر البطاقة للمتطعمين فقط بعد اسبوع من حقنة التطعيم الثانية، وستكون سارية المفعول لمدة نصف سنة. وستعفي البطاقة من واجب الحجر وسيكون ممكنا انزالها الى الانترنت. 

وستشكل البطاقة الخضراء شهادة عبور تسمح بالدخول الى النشاطات التي ستفتح في الاقتصاد وفقا لقرار الحكومة وكابينت الكورونا، كالعروض الثقافية، المناسبات الرياضية، المؤتمرات والمتاحف. كما أنها ستشكل إذنا للسفر الى الخارج دون واجب الحجر عند العودة.

اما القطاعات التي لن تلزم بالعمل مع البطاقة فهي جهاز التعليم، اماكن العمل، دكاكين الشارع، المواصلات العامة ودور العبادة. ولا يزال يُنظر في استخدامها في المطاعم والمقاهي، المجمعات التجارية، الفنادق، النوادي الرياضية وبرك السباحة.  

البطاقة التي ستعرض كشهادة أو من خلال تطبيق الكتروني، ستصدر ليس فقط للمتطعمين بل وايضا للمتشافين ولمن اجري له فحص الكورونا السريع. وستتضمن إذن عبور لابناء العائلة والاولاد. 

وشدد رؤساء الجهاز الصحي في النقاش على أنه الى جانب استخدام البطاقة الخضراء ستتواصل قيود التجمهر وعدد الاشغال في المباني وفقا لحالة الاصابة بين السكان.

وقال البروفيسور ايش ان “البطاقة الخضراء هامة لثلاثة امور – مناعة القطيع، شريحة حماية لمجرى سير الحياة العادية الآمنة وبدء سياقات فتح المرافق الاقتصادية”.  

وشدد أدلشتاين على ان هذا مخطط أولي فقط وتحتمل تعديلات اخرى عليه. وأشار الى ان ثمة حماسة هائلة للعالم للبطاقة الخضراء. وأكد على أنه لن تنقص ابدا الحقنة الثانية في اسرائيل في أي حال.  

أما رئيس اللجنة النائب يعقوب أشير فقد أعلن بانه سيعقد مداولات اخرى في غضون عشرة ايام وسيطلب عرض هدف لبدء مشروع البطاقة الخضراء قائلا اننا سنتمكن من العودة الى الحياة الطبيعية ولن يكون وضع يكون فيه اغلاق تام على نصف الدولة بينما النصف الاخر يكون حرا وسعيدا”. 

*****

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.