معاريف – التقدير في اسرائيل : لا خطر على استقرار الحكم في الاردن - مركز الناطور للدراسات والأبحاث
Take a fresh look at your lifestyle.

معاريف – التقدير في اسرائيل : لا خطر على استقرار الحكم في الاردن

0 107

معاريف – من  تل ليف رام – 5/4/2021

في اسرائيل يتابعون التوتر في الاردن ولكنهم يعتقدون بانه صحيح حتى الان لا يوجد على استقرار الحكم في المملكة المجاورة ولا توجد تداعيات تتعلق باسرائيل.

وفي تطرق أول للقضية قال أمس وزير الدفاع بيني غانتس ان الموضوع في الاردن هو “موضوع داخلي” واضاف: “الاردن هو دولة سلام مجاورة ذات اهمية استراتيجية لدولة اسرائيل، تشكل عمقنا الاستراتيجي”. كما قال غانتس ان على اسرائيل أن تحافظ على الحلف كمصلحة أمنية، سياسية واقتصادية.

في جهاز الامن يعتقدون انه الى جانب الازمة في الاردن، فان الاحداث الاخيرة لا توصف في هذه المرحلة كمحاولة انقلاب في المملكة. ومع ذلك، يوجد تخوف في اسرائيل وفي جهاز الامن من الازمة الاقتصادية العميقة في الاردن ومن تداعيات جائحة الكورونا التي تمس بشدة بحصانة الدولة المجاورة.

على خلفية هذه الاقوال قال أمس الوزير غانتس ان على اسرائيل ان تفعل كل ما في وسعها كي تساعد الاردنيين في الموضوع الصحي – الاقتصادي.

رغم التوتر السياسي بين اسرائيل والاردن في الاشهر الاخيرة والعلاقات بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وبين الملك عبدالله، في جهاز الامن يعرفون التعاون على جانبي الحدود كــ “ممتاز” ويشددون على أن للطرفين مصلحة واضحة في استمرار العلاقة.

أحد الاسباب التي تجعل اسرائيل تعرف العلاقات مع الاردن كـ “عمق استراتيجي” ينبع من منع الاردنيين امكانية تطور خلايا ارهاب على طول ا لحدود الشرقية من جانب محافل الاسلام المتطرف. عمليا، مع أنه في معظم الارض التي تفصل بين الدولتين لا يوجد عائق مادي  ذو مغزى، فان التعاون الامني يرد ميولا من هذا النوع بعيدا عن الحدود الاسرائيلية.

يتعرض التنسيق الامني في السنوات الاخيرة أيضا لازمات سياسية، وفي اسرائيل على وعي لامكانية تغيير سلطوي من شأنه أن يكون متعارضا مع المصالح الاسرائيلية.

كما أسلفنا، في هذه المرحلة لا توجد تقديرات بتغيير جوهري في الاردن، الذي عرف كيف يحافظ على استقراره حتى في عهد الربيع العربي.

******

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.