ترجمات عبرية

معاريف / الاشتباه : الرشوة – سارة ويئير نتنياهو

معاريف – بقلم الون حكمون – 31/8/2018

تحولت المداولات في طلب الشرطة التمديد بنصف سنة لتجميد ممتلكات الزوجين ايدس وشاؤول الوفيتش، والتي تمت في محكمة الصلح في تل ابيب أمس، تحولت الى مداولات في الشبهات التي تطرح في ملف 4000 (بيزك – واللا).

وكان مندوب الشرطة الرائد اوري كينر قد اعلن بان عقيلة رئيس الوزراء سارة نتنياهو مشبوهة بتلقي الرشوة في اطار القضية. وذلك حين تناول سؤالا طرحته محامية الوفيتش، وتبين منه ايضا ان يئير نتنياهو هو الاخر مشبوه بالتورط في القضية.

وتساءلت المحامية اذا كان الاشتباه هو انه بمقابل التغطية العاطفة لسارة نتنياهو كان يفترض ببيزك ان تتلقى الامتيازات من رئيس الوزراء. ولاحقا تطرق ضابط الشرطة الى  تطورات في التحقيق في قضية بيزك – واللا واوضح بانه لا تزال هناك جهات لم تحقق الشرطة معها في هذا الملف وانه لمتؤخذ بعد كل الافادات.

وكان رئيس الوزراء نتنياهو قد خضع قبل اسبوع الى التحقيق في القضية، وهذا على ما يبدو للمرة الاخيرة في هذه القضية فيما أن من المتوقع أن يخضع للتحقيق مرة اخرى على الاقل في قضيتي 1000 و 2000.

وبعد التحقيق صدر عن رئيس الوزراء البيان التالي: “واثق أن ملف 4000 انهار نهائيا. فالمعطيات تثبت بشكل لا لبس فيه بان تغطية انباء نتنياهو في “واللا” في فترة الوفيتش بقيت سلبية مثلما كانت “واللا”بملكية عاموس شوكن ولم تتغير حين اصبح نتنياهو وزيرا للاتصالات. ورغم ذلك، فان وزراء اتصالات آخرين بالذات، بعد تسلمهم مهام منصبهم، هم الذين حظوا بانطلاقة هائلة في تغطية ايجابية – ليس في في واللا بل وايضا في وسائل اعلامية مركزية في اسرائيل. احد لا يدعي، وعن حق، في ان في ذلك شائبة ما. ولكن لدى نتنياهو بالذات لم يكن مثل هذا التحسن، وعليه فلهذا السبب ايضا يتفكك ملف 4000”.

اما في المحكمة فقالت مندوبة النيابة العامة المحامية نيتسان فالكن بان التحقيق في قضية 4000 يجري بوتيرة سريعة ومرضية. وأضاف: “هذا الملف سينتقل الى النيابة العامة في النصف سنة القريبة القادمة”.

اما محامي سارة نتنياهو فعقب قائلا: “لا جديد في ما نشر. لم تحصل امور كهذه ابدا. على الكلبة كايا ايضا وجدوا تغطية ايجابية في “واللا”. من حظها أنها ماتت والا لكانت هذه الاخرى مشبوهة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى