كتاب اللواء محمود الناطور - معركة الكرامة - مركز الناطور للدراسات والأبحاث
Take a fresh look at your lifestyle.

كتاب اللواء محمود الناطور – معركة الكرامة

0 385

اللواء محمود الناطور ٢١-٣-٢٠٢١م

لقد شكلت معركة الكرامة الخالدة، التي يحتفل اليوم بذكراها 21 مارس / آذار ، الشعب الفلسطيني والأردني والأمة العربية، محطة بارزة للصمود والمقاومة، محطة بارزة من محطات الانتصار، ورفض الهزيمة ، أعادت الاعتبار للامة العربية والثقة بقدراتها، حين التحمت قوات المقاومة الفلسطينية والجيش الأردني، في خندق واحد، وتمكنا من صد العدوان الصهيوني، وافشال مخططاته للقضاء على الثورة الفلسطينية.

لقد كانت الوحدة الوطنية ، ووحدة الدم على أرض المعركة، هي العامل الحاسم في تحقيق الحشد والتعبئة ضد العدو الصهيوني، لخلق الحاضنة الجماهيرية للفعل المقاوم بشقيه الكلاسيكي والشعبي . فعندما يتوفر قرار القتال وإرادة المقاومة، وعندما تتوفر الوحدة على أرض المعركة، فإن النصر يكون حليف الأمة رغم الخلل في موازين القوى.
فالمقاومة كانت وستكون وستبقى دائما وأبداً، الأسلوب الأمثل لتحقيق النصر، وهي الخيار الوحيد القادر على إلحاق الهزيمة بالعدو، عبر تحقيق سلسلة من الانتصارات التكتيكية التي تصب في تحقيق الأهداف الاستراتيجية وعلى رأسها تحرير فلسطين.
لقد شكل خيار المواجهة في الكرامة الخالدة مقدمةً وحافزاً لمجمل الانتصارات اللاحقة في حرب تشرين 1973 وصمود بيروت الأسطوري عام 1982 ، وفي معارك ومواجهات الانتفاضتين الأولى والثانية ، وفي هزيمة الاحتلال في جنوب لبنان عامي 2000 و2006 ، وفي إفشال استهدافات العدوان الصهيوني على قطاع غزة في شتاء 2008- 2009 ، وفي عامي 2012 و 2014 . 

اليوم في الذكرى الثالثة والخمسين لمعركة الكرامة، اليوم الخالد في حياة الشعب الفلسطيني، والشعب الأردني ، والأمة العربية،  أوجه تحية الاجلال والتقدير لشهداء الثورة الفلسطينية، أوجه التحية لشهداء الجيش الأردني، أوجه التحية لكل شهداء أمتنا العربية و شهداء ثورتنا ورمزها الزعيم الخالد ياسر عرفات  تحية لأسيراتنا وأسرانا البواسل في سجون الاحتلال …. وتحية للام الفلسطينية النموذج الأرقى في المعاني الإنسانية بمناسبة اليوم العالمي للام.

وفي هذه المناسبة الخالدة ، التي نعتز بها جميعا ، نقوم بإعادة نشر الكتاب الذي أنجزناه عن هذه المعركة الخالدة وهو بعنوان : معركة الكرامة.

التفاصيل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.