Take a fresh look at your lifestyle.

شفيق الحوت قامة وطنية وإعلامية فلسطينية ..!!

0 96

 نبيل السهلي *- 4/10/2021

حين نستحضر سيرة الراحل شفيق الحوت، كأننا نسرد مسيرة الكفاح الوطني الفلسطيني؛ وقد كان أحد مؤسسي منظمة التحرير الفلسطينية جنباً الى جنب مع أحمد الشقيري وثلة من الفلسطينيين، كما كان أحد أعضاء اللجنة التنفيذية الأوائل في المنظمة؛ هذا فضلاً عن كونه أحد القامات الإعلامية الفلسطينية، وقبل ذلك مدرساً.

وقد شارك شفيق الحوت في مؤتمر القمة العربي في الخرطوم والذي عقد في التاسع والعشرين من شهر آب/ أغسطس عام 1967 مع المرحوم أحمد الشقيري رئيس منظمة التحرير آنذاك ، وسعيد السبع ممثل المنظمة في السودان فيما عرف بمؤتمر اللاءات الثلاث؛ لا صلح ؛ لا تفاوض؛ لا اعتراف؛ كما شارك في تمثيل منظمة التحرير الفلسطينية في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة منذ العام 1974؛ وناطقاً اعلامياً بإسمها حتى عام 1992.

سيرة أبو هادر الكفاحية

ولد شفيق الحوت أبو هادر في مدينة يافا أرض البرتقال الحزين في الثالث عشر من كانون ثاني / يناير عام 1932، وتوفي في بيروت في الثاني من آب /أغسطس عام 2009، أنهى دراسته الثانوية من المدرسة العامرية في يافا عام 1948، وأجبر مع عائلته على الهجرة إلى لبنان في نيسان /ابريل أبريل من العام نفسه.

التحق في الجامعة الأمريكية في بيروت عام 1948، وتخرج من قسم العلوم فيها عام 1953.

عمل مدرساً في مدرسة المقاصد الإسلامية حتى عام 1956، لينتقل للعمل مدرساً في الكويت حتى عام 1958، عاد بعدها إلى بيروت تاركاً مهنة التدريس وملتحقاً بالعمل في الصحافة مديراً لتحرير مجلة “الحوادث” اللبنانية، وبقي في منصبه هذا إلى العام 1964.

وساهم قبل ذلك في تأسيس جبهة التحرير الفلسطينية عام 1963، كما كان أحد مؤسسي منظمة التحرير الفلسطينية، وشارك في مؤتمرها التأسيسي الذي عُقد في مدينة القدس في 28 أيار /مايو 1964؛ وعُيّن في أول اجتماع للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ممثلاً ومديراً لمكتب المنظمة في لبنان، حيث ترك العمل الصحافي وتفرغ من يومها للعمل السياسي.

واختير عضواً في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير بين عامي 1966 و1968، وعاد مرة أخرى للجنة التنفيذية في عام 1991 حتى استقال منها عام 1993 في أعقاب اتفاق أوسلو. وقد واكب الراحل شفيق الحوت منذ 1948 وحتى وفاته عام 2009، مسارات القضية الفلسطينية.

وكان شاهداً على الحرب الأهلية اللبنانية بكل تفاصيلها وأحداثها، كما كان شاهداً على الغزو الإسرائيلي للبنان وعلى الخروج الفلسطيني منها عام 1982.

واللافت أن شفيق الحوت كافح طويلاً على جبهتي السياسة والإعلام شاهراً سيف عدالة القضية الفلسطينية وحتمية انتصارها.

بدأ شفيق الحوت حياته الإعلامية والصحافية المهنية في خمسينيات القرن العشرين، وأصبح مديراً لتحرير مجلة «الحوادث» اللبنانية سنة 1957 حتى سنة 1964، حين استقال من العمل الصحافي لينتقل إلى العمل السياسي والدبلوماسي، ويتسلم مهماته مديراً لمكتب منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان؛ غير أن نشاطه الكتابي لم يتوقف، وتشهد مقالاته خلال نصف قرن على مسيرة القضية الفلسطينية بشكل خاص، والقضايا العربية بشكل عام.

وقد كتب في عدد من الصحف والمجلات اللبنانية والعربية لأعوام عديدة، منها: صحيفة «المحرر»؛ مجلة «الوطن العربي»؛ صحيفة «الأنباء»؛ جريدة «الشرق الأوسط»؛ جريدة «البيان»؛ جريدة «الاتحاد»؛ بالإضافة إلى دوريات أخرى، وجرت معه مقابلات كثيرة في الفضائيات العربية .

مخزونه الإعلامي

مثل الراحل شفيق الحوت منظمة التحرير الفلسطينية في عدد كبيرمن المؤتمرات والندوات حول القضية الفلسطينية، وألقى العديد من المحاضرات في بعض دول العالم ومنها؛ الولايات المتحدة الأمريكية؛ كندا؛ اليابان ؛ كوبا؛ بريطانيا؛ الهند؛ مانيلا؛ تايلاند؛ ماليزياً؛ فضلاً عن ندوات ومحاضرات في غالبية الدول العربية.

وتبوأ مناصب في إطار عمله الاعلامي؛ ومنها؛ نائب الأمين العام لاتحاد الصحافيين العرب وأمين «شؤون فلسطين» في الاتحاد؛ وكان عضواً في اللجنة التنفيذية لمنظمة الصحافة العالمية ، وعضواً مؤسساً في اتحاد الكتّاب الفلسطينيين منذ تأسيسه سنة 1966.

حاز ميدالية الشرف من منظمة الصحافة العالمية سنة 1971، وذلك بمناسبة مرور خمسة وعشرين عاماً على تأسيسها.

وتشهد كتابات الراحل شفيق الحوت على مسيرة الكفاح الوطني الفلسطيني المعاصرة ؛ومن مؤلفاته ؛ اليسار .. والقومية العربية ،وكتب قومية: الكتاب السادس عشر وصدر في القاهرةعن الدار القومية للطباعة والنشر1959؛ حقائق على طريق التحرير (سلسلة أبحاث فلسطينية ) صادر في بيروت عن مركز الأبحاث التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية، الفلسطيني بين التيه والدولة صادر في بيروت 1977، يوميات ابن البلد صادر في بيروت عن دار المحرر 1979 ، لكي نحرث في الأرض، أحاديث مستقبلية صادر في بيروت عن دار الاستقلال، ،عشرون عاماً في منظمة التحرير الفلسطينية: أحاديث الذكريات صادر في بيروت عن دار الاستقلال،لحظات لها تاريخ صادر في جدةعن الشركة السعودية للأبحاث والتسويق، 1986، اضافة الى كتاب اتفاقية غزة — أريحا أولاً: الحل المرفوض (أوراق الاستقلال) صادر في بيروت عن دار الاستقلال، هذا فضلاً عن بحوث فلسطينية؛ في مجلة المستقبل العربي؛ ومجلة دراسات فلسطينية؛ ومجلة أبعاد؛ ومجلة شؤون الأوسط ؛ ولمتابعة النصوص الكاملة للقسم الأكبر من مقالات الراحل شفيق الحوت ومقابلاته وإطلالاته الإعلامية الكثيرة، وكذلك خطاباته العامة ومداخلاته في المجلس الوطني الفلسطيني، يمكن الدخول على الموقع الإلكتروني

 www.shafiq-alhout.org ، الذي تشرف عليه دار الاستقلال للدراسات والنشر، وقد تمّ تصميمه وتطويره من قبل شركة EDUWARE، خلال عام 2006 .

من خلال سرد سيرة الراحل شفيق الحوت، يمكن الجزم أنه كان شغوفاً للإعلام لخدمة قضية شعبه العادلة ، كما كان سياسياً ودبلوماسياً خاض تجربة الكفاح الوطني الفلسطيني منذ البدايات، وهو بذلك قامة وطنية وإعلامية فلسطينية استثنائية.

مركز الناطور للدراسات والابحاث Facebook

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.