سباق التسلح النووي في ذروته السعودية تبتاع من الصين.. صواريخ باليستية نووية - مركز الناطور للدراسات والأبحاث
Take a fresh look at your lifestyle.

سباق التسلح النووي في ذروته السعودية تبتاع من الصين.. صواريخ باليستية نووية

0 125

 

ترجمة: مركز الناطور للدراسات والابحاث 04/07/2012.

المصادر الاستخباراتية والعسكرية الإسرائيلية يوم الأربعاء 04/7/2012.

مصادرنا الاستخباراتية تشير وبشكل حصري أن الصين والسعودية وافقتا مبدئيا بأن تبيع بكين إلى الرياض صواريخ باليستية نووية من نوع TheDong CSS-6 والمصنفة في الناتو تحت اسم Feng-21 وتبني لصالح السعودية قواعد لتشغيلها بالقرب من الرياض.

مسؤول سعودي رفيع سئل من أين ستحصل الرياض على رؤوس نووية لتجهيز هذه الصواريخ؟ أجاب: يمكننا أن نحصل عليها في أية لحظة.

بعبارة أخرى سباق التسلح النووي في الشرق الأوسط قد بدأ الآن حيث أن باكستان ستزود القنبلة النووية التي ستركب على هذه الصواريخ.

هذا بينما المحادثات النووية بين الدول الست وإيران تواجه حالة انسداد.

في ذات الوقت خطط وقف الحرب في سوريا من جانب كلينتون وعنان ولافروف لم تدم حتى 24 ساعة قبل أن تنهار، الأسد والمتمردين يواصلون قتل بعضهم البعض.

منذ زيارة وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا إلى الرياض في نهاية يونيو وضع السعوديون قواتهم في حالة استنفار على طول الحدود المشتركة مع الأردن والعراق.

في يوم 3 يوليو الولايات المتحدة أقرت بأن الأسطول الخامس وضع في حالة تأهب، هناك مخاوف أن إيران ستشن عمليات إرهابية لضرب أهداف نفطية وربما تغلق مضيق هرمز بسبب تطبيق الحظر النفطي الأوروبي، وكذلك بدأت في إجراء مناورات لصواريخ لمحاكاة  ضرب قواعد جوية لدول معادية، هذه المناورات ستنتهي اليوم الأربعاء 4 يوليو، وتستهدف عمليات إطلاق صواريخ على قواعد جوية في تركيا وإسرائيل وضد القواعد الأمريكية الموجودة في أراضيهما إذا ما غزا جيشها سوريا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.