داعش ـ مؤشر و تقييم عمليات التنظيم للنصف الاول عام 2020 - مركز الناطور للدراسات والأبحاث
Take a fresh look at your lifestyle.

داعش ـ مؤشر و تقييم عمليات التنظيم للنصف الاول عام 2020

0 160

إعداد : العميد الركن الدكتور وليد الراوي ـ باحث في شؤون الجماعات الاسلامية

بعد انحسار تنظيم داعش من العراق وسوريا وتغيير استراتيجيته في ساحات عمليات وبقائها كما كانت عليه  في ساحات اخرى , قام الباحث باجراء مسح احصائي للعمليات التي نفذها التنظيم في مختلف ساحات قتاله معتمدا على مانشره تنظيم داعش في صحيفته الاسبوعية ( النبأ ) حيث تم دراسة الاعداد المرقمة (215  الى العدد 238) الصادرة عن ديوان الاعلام المركزي للتنظيم , والتي تمثل الفترة الزمنية من 3 كانون الثاني 2020 ( 7 جمادي الاول 1441 ) ولغاية 11 حزيران 2020 ( 19 شوال 1441) لمعرفة مناطق انتشار ومناطق انحسار عملياته , بالرغم من ان الفترة الزمنية المختارة قد لاتعطي صورة كاملة الا انها مهمة في مسيرة التنظيم بعد هزيمته في ساحة العراق وسوريا.

عمليات شهر جمادي الاول هجري الموافق شهر كانون الثاني ميلادي

مجموع العمليات الكلي : 183 عملية

عمليات شهر جمادي الاخرة هجري الموافق شهر شباط  ميلادي

مجموع العمليات الكلي : 207 عملية

عمليات شهر رجب هجري الموافق شهر آذار ميلادي


مجموع العمليات الكلي : 207 عملية

عمليات شهر شعبان هجري الموافق شهر نيسان ميلادي

مجموع العمليات الكلي :273 عملية

عمليات شهر رمضان هجري الموافق شهر مايس ميلادي


مجموع العمليات الكلي : 346 عملية

عمليات شهر شوال هجري الموافق شهر حزيران ميلادي

مجموع العمليات الكلي : 271 عملية

عدد العمليات حسب كل ولاية

التحليل

  1. بلغ مجموع العمليات الارهابية التي نفذها تنظيم داعش( 1487) عملية في احدى عشر دولة ” ولاية ” بالاضافة الى مناطق متفرقة في اوربا , خلال النصف الاول من عام 2020 , رقم كبير يدلل ان التنظيم لازال نشاطا بالرغم من اعتماده استراتيجية حرب الاستنزاف ومغادرته استراتيجية السيطرة على المدن.
  2. تنوعت عمليات تنظيم داعش تبعا لاستراتيجية الاستنزاف حيث بات يركز على عمليات الكر والفر وتنفيذ الغارات و الهجمات المحدودة وكذلك الكمائن وزرع العبوات الناسفة كما نشط التنظيم مفارزة الامنية في تنفيذ عمليات الاغتيال والاسر , استخدم التنظيم جميع انواع الاسلحة الخفيفة والمتوسطة وقد لوحظ وجود نقص حاد في اسلحة مقاومة الطائرات الموجه .
  3. تشكل ساحة العراق اولوية الاهتمام لدى تنظيم داعش وتليها الساحة السورية ثم الجبهة الافريقية حيثت مدد التنظيم في جميع الدول الافريقية التي تتواجد بها جالية مسلمة, سواء في وسط افريقيا او غربها.

*  المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والإستخبارات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.