اهم عناوين الصحافة الاسرائيلية ليوم  19 – 3 – 2021 - مركز الناطور للدراسات والأبحاث
Take a fresh look at your lifestyle.

اهم عناوين الصحافة الاسرائيلية ليوم  19 – 3 – 2021

0 99

هآرتس :

– اذا شكل نتنياهو الحكومة مرة اخرى، لن يعود فيها من يوقفه.

-أكثر بكثير  من 12: اسرائيل هاجمت عشرات الناقلات والايرانيون خسروا مليارات.

– خطابات نتنياهو الانتخابية: لا يهم عما يتحدث – في النهاية يصل دوما الى يئير لبيد.

-المشاركون في المسيرات ضد نتنياهو يكتشفون ان الشرطة تبحث عنهم.

– الحرب التي تحت المياه.

يديعوت احرونوت :

– نهاية المسار.

– 96 ساعة الى الانتخابات.

– لعبة عسكرية اخرى كادت تنتهي بمصيبة.

– كل السيناريوهات لليوم التالي – من ثلاثة خرج واحد.

-اوروبا في المسار الاخضر.

معاريف/الاسبوع :

– عودة الى صناديق الاقتراع.

– الليكود يفتح فجوة.

– في نهاية السبت في القدس: مظاهرة عشرات الالاف لكل منظمات الاحتجاج.

– كلهم في سبيل الصوت.

– السلالات التي قد تدخل الى اسرائيل يمكن أن تخرب على الحفلة.

-بوتين هزأ بهجمة بايدن ضده: “أتمنى له الصحة”.

اسرائيل اليوم :

– استطلاع: في  نقطة الحسم: 60:60.

-الاستطلاع الاخير: كل شيء  مفتوح.

– نتنياهو: دوما اختلفت مع المالية ودوما كنت محقا، النمو سيكون 7 في المئة.

– ماكرون: “لنعد للرقابة على منشآت النووي في ايران.

– ادارة بايدن تقترب من الفلسطينيين: “يجب اعادة بدء العلاقات”.

اسرائيل اليوم –  في نقطة الحسم: 60 : 60 ..  الاستطلاع الاخير: كل شيء  مفتوح

قبل لحظة من توجه اسرائيل مرة اخرى الى صناديق الاقتراع، يظهر الاستطلاع الاخير والعظيم الذي أجراه معهد “مأجار موحوت” بناء على طلب “اسرائيل اليوم” و”i24NEWS” انه يلوح تعادل بين الكتلتين 60:60 على افتراض أن بينيت سيدعم نتنياهو.

قبل أربعة أيام من الانتخابات، ليس لاحد أي فكرة من سيكون رئيس الوزراء القادم لدولة إسرائيل.  

في الاستطلاع الذي تضمن عينة ضخمة من 2.087 مع خطأ احصائي بمعدل 2.1 في المئة فقط تحصل الأحزاب على المقاعد التالية: الليكود 29، يوجد مستقبل 18، يمينا 10، أمل جديد 10، المشتركة 10، شاس 9، إسرائيل بيتنا 8، يهدوت هتوراة 7، العمل 5، ميرتس 5،  الصهيونية الدينية 5 وأزرق أبيض 4. اما قائمتا الاقتصادية برئاسة زليخا والإسلامية برئاسة عباس فلا تجتازان نسبة الحسم.

وفي مجال الملاءمة لرئاسة الوزراء يحصل نتنياهو على 45 في المئة، يئير لبيد 25 في المئة، جدعون ساعر 13 في المئة، نفتالي بينيت 12 في المئة وبيني غانتس 5 في المئة.

******

معاريف – بقلم أريك بندر – الليكود يفتح فجوة –  19/3/2021

أما استطلاع معهد “بانلز بوليتيكس” بطلب من “معاريف” فيظهر ان الليكود يصعد الى 30 مقعدا بينما يوجد مستقبل ينزل الى 19. وتحصل باقي الأحزاب على المقاعد التالية: يمينا 10، امل جديد 8، إسرائيل بيتنا 8، القائمة المشتركة 8، شاس 8، يهدوت هتوراة 6، العمل 5، أزرق أبيض 5، الصهيونية الدينية 5، ميرتس 4 والإسلامية 4.

من حيث الكتل تحصل كتلة لا نتنياهو على 57 مقعدا، بينما تحصل كتلة نتنياهو على 49. واذا ضم حزب يمينا (10) فستصل كتلته الى 59. وتبقى الإسلامية مع أربعة مقاعد تقف بين الكتلتين.

أما من حيث المنافسة على رئاسة الوزراء فيحصل نتنياهو في المنافسة مع ساعر على 45 في المئة بينما ساعر 41 في المئة.  مع لبيد يحصل نتنياهو على 51 في المئة مقابل 37 في المئة للبيد، ومع بينيت يحصل نتنياهو 41 في المئة بينما يحصل بينيت على  36 في المئة.

******

واللا العبريالحرب القادمة ضد حمـاس في غزة ستكون صعبة ومؤلمة وغير مُبشّرة

الحرب القادمة ضد حمـاس في غزة ستكون صعبة ومؤلمة وغير مُبشّرة – وستليها دراسات وإصدار كتب عن الفترة السابقة التي دعمت وتمسكت خلالها قيادة الجيش بإبرام اتفاق هدوء وهمي أمام حمـاس مقابل تسهيلات وضخ أموال الأمر الذي سمح لحمـاس بتعاظم قوتها العسكرية في مجالات عدة: الصواريخ والأنفاق والحوامات والساحة البحرية وغيرها الكثير -ما سيجعل الحرب المقبلة مرعبة بالنسبة للجيش.

i24NEWS– نتنياهو يكشف حقيقة عزم اسرائيل “التطبيع” مع سوريا

كشف رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو حقيقة تحضير بلاده للتطبيع مع سوريا. وأجرى نتنياهو حوارا مع الموقع الإلكتروني “i24NEWS” الإسرائيلي  ، مساء أمس الخميس، أوضح من خلاله أن هناك 4 اتفاقيات سلام قادمة، مدعيا: لدينا الآن 6 اتفاقيات مع دول عربية وفي انتظارنا 4 دول إضافية، وسوريا ليست من بينها.

وأكد نتنياهو أنه كان من المفروض أن يزور الإمارات قبل أيام، ولم يتم ذلك بسبب خلاف مع الأردن، مشيرا إلى أنه قبل سنوات لم يكن يتخيل أن بالإمكان زيارة الإمارات والمغرب والسودان والبحرين.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي: اليوم هذا ممكن بسبب الثورة التي جلبتها اتفاقيات السلام مقابل السلام، وليس السلام مقابل إخلاء مئات الآلاف من الإسرائيليين، هذا ليس سلاما.

ولفت نتنياهو إلى أن هناك تغييرا واسعا يحدث في منطقة الشرق الأوسط بسبب نهضة قوتين إيران وإسرائيل، و”نهضة إسرائيل هي تحت السياسة التي عملت من أجلها لسنوات كرئيس للوزراء عبر تعزيز الاقتصاد وتعزيز إسرائيل استخباريا وتكنولوجيا، ودمج الأمرين عزز إسرائيل دبلوماسيا، لأن كل الدول باتت تسعى للحصول على تكنولوجيتنا أمام تهديدات إيران”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.