اهم عناوين الصحافة الاسرائيلية ليوم 13– 10 – 2020 - مركز الناطور للدراسات والأبحاث
Take a fresh look at your lifestyle.

اهم عناوين الصحافة الاسرائيلية ليوم 13– 10 – 2020

0 58

هآرتس :

– الدولة: مفعول القيود على المظاهرات ينتهي اليوم، لا نية لتمديده.

– مدير عام وزارة الدفاع يشهد: رئيس الوزراء ضغط علي بشأن ادوات الملاحة.  

– رئيسة دائرة التحقيق مع الشرطة اغلقت ملفا ضد لواء امرأة خلافا للتوصية بالتحقيق معها على خيانة الامانة.

-“بعد الاعياد” جاء، ولكن في وزارة التعليم لم يعالجوا بعد اخفاقات التعليم عن بعد.

– الجمهوريون يستعدون لهزيمة ترامب ويتطلعون لتقليص الاضرار في الكونغرس على الاقل.

– مستشفى ايخلوف يتوقف عن استقبال مرضى الكورونا الاغاثيين بسبب العبء الناشيء في اقسام الاستقبال.

– الحكومة تقر الاتفاق مع الامارات، وفد اماراتي سيصل البلاد الاسبوع القادم.

يديعوت احرونوت:

– اليوم: بحث في فتح الاطر للاطفال الصغار.

– جلبة التعليم: المعارك  على الروضات.

– في ذروة الازمة: مدير عام هداسا البروفيسور روتشتاين يسافر في اجازة الى اليونان.

– البروفيسور جمزو قرر انهاء منصبه.

– ريفلين: فقدنا بوصلة الدولة.

– نجاحات الى جانب اخفاقات: هكذا فقد الاردن السيطرة على الوباء.

معاريف /الاسبوع :

– افسادات في الائتلاف.

– نتنياهو: “بدون اغلاق كنا سنسير الان مباشرة  الى الهوة”.

– غانتس في رسالة الى نتنياهو: اقترح عليك تجربتنا.

–  اللواء احتياط دان هرئيل في تصريح مشفوح بالقسم: “مورست  ضغوط لتغيير عطاء الغواصات”.

– الكنيست ترد أربعة اقتراحات بحجب الثقة.

– ريفلين في خطاب للكنيست: “عينوا مفتشا عاما للشرطة واجيزوا ميزانية الان”.

– الحكومة تقر جلب 2000 مهاجر من اثيوبيا.

اسرائيل اليوم:

– ببطء ولكن بامان : التسهيلات على جدول الاعمال.

– الدورة التي ستنهي الكنيست الـ 23.

– خطابات، اغلاق ومعركة جبهوية.

– على الطاولة: فتح متاجر بلا جمهور، روضات اطفال ومطار بن غوريون.

-الاصوليون يطلبون: اغلاق – مقابل فتح مؤسساتنا التعليمية.

– رئيس الوزراء: “قريبا – سلام مع دول اسلامية اخرى”.

– أكثر من 2000 حالة وفاه بسبب فيروس الكورونا.

–  تحليل: اليمين الإسرائيلي يقترب من 70 مقعداً، ولازال مشتتاً.

–  مقربون من ترمب: استطلاعات الرأي العام مضلله.

– على الطاولة، فتح المصالح التجارية بدون جمهور، ورياض الأطفال والمطار.

موقع واللا العبري :

–  ترمب تعافى من فيروس كورونا، وألقى خطاب أمام آلاف من أنصاره.

– قلق في الولايات المتحدة من عنف في يوم الانتخابات، واليهود قد يكونون الهدف.

– الأونروا: سكان غزة يبجثون عن الطعام في النفايات في زمن الكورونا.

– الليكود أصدر تعليمات لمهاجمة نفتالي بنت، وبنت يرد :” نتنياهو صوت مع العرب”.

– ارتفاع في العنف داخل العائلة في ظل تفشي الكورونا.

قناة كان 11 العبرية :

– الجدل قبيل انعقاد الكبنيت: هل ستفتح رياض الأطفال يوم الأحد؟.

– ضابط في وحدة دوفدوفان اخترق إجراءات العزل، تسبب بإصابة 27 جندياً بفيروس كورونا.

– ترمب في أول مهرجان انتخابي منذ إصابته بفيروس كورونا.

معاريف – بقلم اريك بندر–  ريفلين في خطاب للكنيست: “عينوا مفتشا عاما للشرطة واجيزوا ميزانية الان” 

دعا رئيس الدولة روبين ريفلين الحكومة أمس، في اثناء خطاب له امام الكنيست في بداية الدورة الشتوية لان تعين منذ الان مفتشا عام لشرطة اسرائيل وتجيز ميزانية الدولة.

“الوباء هنا معنا كي يبقى ولا يمكننا ان نتصدى له بينما ايادينا مقيدة من الخلف”، قال ريفلين. “منذ أكثر من سنتين والشرطة تدار بينما يقف على رأسها قائم بالاعمال هو مهني، جذري، بلا شك الشرطي رقم واحد. ولكن الشرطة تدير، في هذه اللحظات تماما، احدى المعارك الاكثر  تعقيدا في تاريخها. عينوا مفتشا عاما الان”.

في موضوع الميزانية اضاف الرئيس: “منذ سنتين تدار دولة اسرائيل بلا ميزانية. جهاز التعليم لا ينجح في بلورة اتجاه واضح لمواجهة تحدي التعليم عن بعد، والعديد من التلاميذ بقوا في الخلف، الفجوة الرقمية تتسع ومن شأننا أن نفقد جيل المستقبل. اعمال تجارية تنهار، معدل البطالة عالٍ، العجز المالي اتسع والجهاز الصحي يجثم تحت عبء الوباء. اجيزوا ميزانية الان، واتيحوا للاقتصاد الاسرائيلي استقراره الاساسي الذي يحتاجه”.

وبدأ الرئيس حديثه بصلاة اُذكر لذكرى نحو 2000 ضحية كورونا في اسرائيل وتناول الاجواء المتوترة والمتفجرة في الشارع الاسرائيلي: “اشعر بالغضب الذي يغمر الشوارع. ولكن لا يعقل أن يضرب المتظاهرون المتظاهرين كل مساء. الشرطة يضربون المتظاهرين.  المتظاهرون يرشقون الحجارة على الشرطة. القبلية الاسرائيلية تتفجر من بين الصدوع، واصابع الاتهام تتجه من قطاع الى قطاع، من قبيلة الى قبيلة. توقفوا، توقفوا رجاء” ناشد الرئيس.

وانهى خطابه بقوله: “كأمة علينا ان نعود الى بوصلتنا، علينا أن ننظر الى الامام وان نبدأ بعملية اصلاح – طويلة، عميقة ومتجذرة. وكما تعلمنا في الجيش الاسرائيلي، عندما نشوش في التصويب، علينا ان نعود الى نقطة البداية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.