Take a fresh look at your lifestyle.

التبادلات الثقافية في حركة فتح ..  الفدائي المفكر معين الطاهر

0 206

محمد قاروط أبو رحمه

*ما هي التبادلات الثقافية؟*

التبادلات الثقافية:

إن الثقافة التبادلية تشير إلى عملية الاستبدال التي يكتسب فيها الفرد والجماعة تدريجياً الكثير من الثقافة الجديدة، ويمتثل لها في ثقافته-ها، قولا وفعلا، تاركًا العادات والهوية التي ميزتها تقليديا.

هذه الورشة نموذج للتبادل الثقافي على الصعيد الداخلي الحركي والمجتمعي. 

حركة فتح هي ناتج التبادلات الثقافية بين مؤسسيها

التبادلات الثقافية هي التي أنتجت فكر فتح:

1- الخلفية الاسلاموية.

2- الخلفية القومية العربية، وتفرعاتها.

3- الخلفية الماركسية.

4- الخلفية الوطنية.

التبادلات الثقافية صنعت لفتح هويتها

من أنا وما الذي أريده؟

التبادلات الثقافية احد أهم أركان منهج فتح الأول العمل ثم التحليل (التجريد). والذي يتكون من:

ممارسة العمل. لكل عضو مهمة

التقييم والنقد

التعلم من التجربة.

التقارير من الأطر القاعدية إلى الأعلى.

التعميم.

القيادة الجماعية.

الرقابة والتوجيه من الأطر الأعلى على الأطر القاعدية.

عندما نخسر التبادلات الثقافية في داخل الحركة، ويصبح إيماننا بها ضعيفا، كيف نتبادل الثقافة مع الآخرين؟

على أي أساس سنقيم أي حوار مع مكونان شعبنا، ونحن نفقد تدريجيا  في داخل حركتنا أساس الحوار وهو التبادل الثقافي.  

خسارة التبادل والتفاعل الثقافي أدى إلى:

كل من يختلف معنا نفصله!

كل من يختلف معنا نهمشه!

كل من يختلف معنا نعهره!

كل من يختلف معنا جاسوس!

كل من يختلف معنا دحلاني، وهكذا!

ثم أصبح فكر البعض منا: من ليس معي فهو ضدي!

في منهج حركة فتح كل من هو مع فلسطين فهو معي.

 التبادلات الثقافية احد أهم عوامل استمرار حركة فتح

لذلك اخترت لكم تقديم الأخ معين الطاهر الفدائي المفكر ك نموذج 

المفكرون والمثقفون في الحركة (ونماذج)

 

معين الطاهر .. الفدائي المفكر

في سياق تجربة حركة فتح برزت أفكار دخيلة لدى بعض أعضاء الحركة على ثقافة الحركة، استمدت من خلال الاحتكاك والمعاشرة مع الأحزاب الأيدلوجية ومنها: من هو ليس معنا فهو ضدنا، وكذلك من يخرج من الحركة او يصبح على حوافها، يعتبر خصما. 

جوهرة حركة فتح، قسم الإخلاص لفلسطين، انه القسم الذي بتأديته ينتقل الفرد من الحياة العادية إلى الحياة النضالية ضمن إطار حركة فتح.

بالعادة يتم القسم على الإخلاص للعقيدة، سماوية أم دنيوية، القسم هو على الالتزام بالعقيدة، وعقيدة فتح هي فلسطين.

في تجربة حركة فتح الطويلة الممتدة، من ناحية الزمن، والمتعددة الأمكنة على صفحات الكون، والمتنوعة من ناحية نوعها وشكلها، خرج من حركة فتح او وقف على الخط الخارجي او الداخلي لمربعها، كوادر كثيرة.

أرى من الضروري أولا التمييز ما بين من خرج من فتح ومن اخرج منها، وثانيا التمييز بين الذين خرجوا من فتح، على أساس ما قدموه للاعتذار عن الاستمرار في الحركة، مربوطا بسيرتهم الذاتية والجماعية في حركة فتح، وغيرهم، هذا التمييز مهم لإنصاف تجربتهم، (لان تجربتهم هي جزء من تجربتنا) وما يقدموه لفلسطين الآن.

وتزداد أهمية هذا التمييز عندما يتعلق الأمر بإخوة تتلمذت أجيال من حركة فتح على ما أنتجوه فكريا وثقافيا، ولا زلنا كذلك، وما قدموه من نماذج وبطولات في ساحات العمل المتنوعة والمتعددة.

فمن ينكر في حركة فتح ان احد روافد فكر وثقافة حركة فتح والتي لا تزال تفعل فعلها، هي نتاج المفكر الفلسطيني العربي الإسلامي منير شفيق.

فهو جاحد، الجاحدون لفلسطين يفعلون ذلك فقط.

ومن ينكر أن الأخ الكبير الفدائي معين الطاهر احد أعمدة العسكرية الفلسطينية شجاعة وفكرا وممارسة، واحد روافد الفكر والثقافة الحركية والوطنية والعربية، فهو جاحد لفلسطين. 

هذه المقدمة ليست تمجيدا للأخوين شفيق والطاهر، فهما أصلا لم يسعيا لذلك منذ بداية نضالهما،وليست شهادة مني لهما، فهما لا يحتاجان لشهادتي ابتداء، إنها دفاعا عن فكر حركة فتح الثلاثي الأبعاد الفلسطيني والعربي الإسلامي والعالمي، الفكر الرحب المنصف العادل الذي يرى في الاحتلال والخلاص منه أول الأمر وآخره، الفكر القائم على الوحدة والمحبة والعدل في تقييم الإخوة الذين شكلوا روافد مهمة في الفكر والسلوك، إنها كلمة في وجه من يريد أن يضيق صدر وفكر حركة فتح الرحب، إنها محاولة لتنبيه النشأ الفتحاوي أن فتح تشبه فلسطين، وان فتح احد أدوات النضال من اجل فلسطين، وان احد مهماتها جمع كل الأدوات الممكنة من اجل فلسطين.

ولتحقيق هذا الهدف اخترت تقديم إيجازٍعن سيرة الأخ الفدائي معين الطاهر احد روافد الفكر والثقافة الحركية والعربية والإسلامية، واحد شجعان الشعب الفلسطيني وأعمدته العسكرية.

الشخصيات التي تلعب دورا مؤثرا في الأحداث، يكون لنشأتها دورا في أساس بنيان شخصيتها، إلقاء الضوء سريعا على الأحداث التي ساهمت في بناء شخصية الأخ معين الطاهر قد يفتح الباب للمهتمين لمزيد من البحث في الجذور المؤسسة لشخصيته.

معين الطاهر المولود في نابلس عام 1952، ابن عائلة لاجئة من يافا لها امتدادات أصيلة في نابلس، فهو ابن ماء ساحل فلسطين، وتربية نابلس جبل النار.

جمْع الجذور المائية والتربية النارية في شخصية معين تعيننا على فهم شخصيته المرنة في العلاقات والتصرفات والاحتواء وسعة الصدر والحوار، والصلابة في الفكر.

كان لعمل والده في المكتبات في يافا ونابلس وعمان، دور في نقل أهمية العلم  والثقافة من الأب إلى الأبناء، فكان معين يريد أن يصبح مهندسا.

كان لأثر هزيمة عام 1967م ورؤيته للشهداء واحتلال الأرض الأثر الكافي للقيام بما يستطيع من اجل فلسطين عبر حركة فتح، من خلال مقاعد الدراسة في اربد والتي استقرت بها العائلة بعد عام 1967.

سافر إلى مصر عام 1971 لدراسة الهندسة، يحمل معه ذكريات الدراسة والإقامة في الإسكندرية التي تلقى بها دراسته الابتدائية.

وعندما منع من دخول القاهرة، غادر مطارها إلى بيروت، ليكمل طريق النضال في حركة فتح، وملتحقا بجامعة بيروت العربية لدراسة العلوم الاقتصادية.

شهدت مرحلة ما بعد أيلول نقاشا واسعا لتقييم تجربتها، كان احد نتائجها تجمع عدد من كوادر حركة فتح حول فكرة اليسار.

حركة فتح، والتي عقيدتها فلسطين، الرحبة صاحبة فكر “دع ألف زهرة تتفتح في بستانها”، استقبلت برحابة هذا التيار الطلابي اليساري، وفتحت له الطريق لينموا ويأخذ دوره، وهذا لا يقلل من وجود عقبات كانت تعترض طريق تطور هذا التيار، اجتازته هذه المجموعة بالحوار، والاهم بتقديم نموذجا نضالي أخلاقي ثقافي فكري جوهره “كل البنادق نحو العدو الصهيوني”، “والمناضل الاصلب في الموقع الأصعب”.

كان أول اختبار لهذه المجموعة هو التصدي البطولي  للجيش اللبناني الذي حاول الدخول إلى مكاتب ومواقع الثورة الفلسطينية من دوار الكولا إلى الفكهاني، كان اختبارا لممارسة النضال فعلا بالفكرة، فانطلق العمل بالسرية الطلابية، كأحد اذرع قوات العاصفة.

في حرب الدفاع عن الحركة الوطنية اللبنانية والقرار الوطني المستقل في لبنان 1975- 1977، شاركت السرية الطلابية بفاعلية في بيروت والجبل وقدمت نموذجا يشار إليه في الشجاعة والتضحية، واستشهد قائدها الأول: سعد جرادات رحمه الله.

تسلم الأخ معين الطاهر الأمانة قائدا للسرية الطلابية، التي استمرت في القتال في جبل لبنان حتى توافقت المجموعة المفكرة للسرية الطلابية مع الأخ الشهيد خليل الوزير أبو جهاد لتصويب مسار النضال نحو الجنوب لاسترجاع المناطق التي سيطرعليها جيش سعد حداد، ولحد، نيابة عن الجيش الصهيوني.

استعادت السرية الطلابية بلدة مارون الرأس وأصبح الفدائي على الشيك الفاصل بين فلسطين ولبنان.

استمر تطوير السرية، فكرا وثقافة وتدريب عسكري، وممارسة سلوكية أخلاقية مع الشعب، حتى الاجتياح الصهيوني إلى جنوب لبنان عام 1978، قدمت فيه السرية نموذجا في القتال والشجاعة.

كان احد ملاحظات الجيش الصهيوني عن السرية الطلابية أن في كل خيمة مكتبة.

مع وقف إطلاق النار بدأ العمل على إعادة التأهيل الثقافي والعسكري، واستيعاب الطاقات الشبابية، وتنويع الأسلحة، فأصبحت كتيبة الجرمق. 

حددت كتيبة الجرمق بقيادة الأخ معين استيراتيجية من ثلاث محاور للفترة من 1٩٧٨وحتى الاجتياح عام 1982، تطوير القدرات والمعدات القتالية، الاستمرار بالتثقيف الفكري والسياسي، تجنب الوقوع في مصائد الاحتلال الجوية او البرية او البحرية او الاستخباراتية. 

في العام 1981، وعلى اثر الهجوم الصهيوني على قلعة الشقيف وحرش النبي طاهر، كلفت الكتيبة بالانتقال الى النبطية لمساندة كتيبة بيت المقدس، ثم تولت مسؤولية الدفاع عن محور النبطية.

أصبحت الكتيبة مسئولة عن الدفاع عن منطقة النبطية بما فيها قلعة الشقيف، طورت الكتيبة بقيادة الأخ معين استيراتيجيتها السابقة وأضافت لها خمسة محاور:التحصينات، وخطة دفاعية متعددة الأوجه، وبناء وحدة الدفاع الجوي، والثبات والصمود في المواقع، وإقامة شبكة جمع معلومات عن العدو. 

عام 1981، استحدثت الكتيبة المكتبة المتنقلة والتي تعتبر اول تجربة في العالم العربي في هذا المجال، وهذا تعزيزا لمحور التثقيف، لسد حاجات المواقع المتباعدة والدفاعية من الكتب.

عشيّة الاجتياح عام 1982، كانت كتيبة الجرمق تتحرك وفق خطة من ثمانية محاور، تطوير القدرات والمعدات القتالية، الاستمرار بالتثقيف الفكري والسياسي، تجنب الوقوع في مصائد الاحتلال الجوية او البرية او البحرية او الاستخباراتية، التحصينات، وخطة دفاعية متعددة الأوجه، وبناء وحدة الدفاع الجوي، والثبات والصمود في المواقع، وإقامة شبكة جمع معلومات عن العدو، ولما تأكد حصول الاجتياح، أضيف محور:

 ما الذي يجب عمله بعد المعركة؟ 

قائد الكتيبة معين الطاهر الذي يقود المنطقه وفق رؤية واضحة من تسعة محاور، كان احد أوائل الذين أصيبوا إصابة بليغة في بداية المعركة.

أول ما قام به وهو مصاب انه لم يبلغ أحدا، وعندما شاهد مرافقه قد ارتبك، وصرخ أصيب الأخ معين، قام بصفعه على وجهه، ثم نقل للعلاج، واستمرت المعركة بخطتها، بمحاورها التسعة بالوعي العميق أن القائد قدوة وبغيابه كلنا قدوة.

عولج معين من إصابته التي تلازمه حتى الآن ثم عاد إلى البقاع ليشارك في إعادة بناء القوات وفي معركة الدفاع عن القرار الوطني الفلسطيني المستقل، وأصيب مرة أخرى في طرابلس لبنان بشظايا قذيفة، كنا سويا، نقلته إلى المستشفى.

معين عضو المجلس الثوري السابق لحركة فتح وعضو المجلس العسكري المثقف المفكر الملتزم الواعي، الفلسطيني العقيدة، استأذن الشهيد ياسرعرفات قائلا انا لست مع التسوية اعذرني أريد أن أكون على جنب فتح، طلب منه الشهيد ياسر عرفات أن يبقى حتى تتضح الأمور بعد دخول الجيش العراقي إلى الكويت، فوافق.

بموافقة معين على طلب الشهيد ياسر عرفات، قدم معين نموذجا لفكر الماء والنار، الصلابة في الفكرة والمرونة بالتنفيذ.

تجربة معين الطاهر غنية، فكرا وثقافةً، وممارسة واعية منضبطة لأخلاق رفيعة.

معين الطاهر كان احد روافد النضال الفلسطيني من خلال حركة فتح، لا زال معين الطاهر احد روافد الفكر والثقافة العربية والإسلامية من اجل فلسطين. 

عندما تكون فلسطين قبلتك، وقبلتك فقط فلسطين، فان كل من هم مع فلسطين هم أنت وأنت هم.

المنهج الذي تعلمناه في حركة فتح، من الكتيبة المؤسسة للحركة ومن الرواد، أن التشابه يؤدي إلى التجاذب، وان الاختلاف يؤدي إلى التفاعل.

مع معين الطاهر، إذا شابهك او شابهته فلا فخر لأحد على الآخر، وإذا اختلفت معه او اختلف معك، فان الحياة في الاختلاف جميلة، لان الاختلاف معه اختلاف تنوع وليس اختلاف تناقض.

في الختام:

في تقديري أن الأخ معين قرر الانتقال من داخل حركة فتح إلى تخومها للأسباب التالية: 

1-  مقاربة قيادة م.ت.ف للتسوية مع الاحتلال.

2-  حدد خروج القوات العسكرية الفلسطينية من لبنان ساحات ومجالات العمل العسكري، مما أدى إلى عدم حاجة العسكرية الفلسطينية لتجربة كتيبة الجرمق.

هذه أسباب تؤدي إلى تركيز الأخ معين على الجانب الفكري الثقافي الاجتماعي بما في ذلك الاهتمام بالأرض المحتلة قبل أوسلو.

من هنا فإن الانشغال بالفكر والثقافة يلزمه التحرر من الانضباط التنظيمي الحركي إلى المجال الأرحب وهو الفضاء الفلسطيني العربي الإسلامي، وهو بهذا القرار بظني أنه أعفى نفسه من الانشغال بالقضايا الداخلية لحركة فتح. 

إقامته خارج الوطن أعطته ميزة عدم الانشغال بالهموم اليومية مما أفسح له المجال لرؤية الوضع الفلسطيني من زوايا متعددة ومساحات أوسع.

 

المراجع وإصدارات الأخ معين والإصدارات التي شارك بها.

1-       المكتبات المتنقلة فلسطين اولا في الوطن العربي، محمد قاروط ابو رحمه، وكالة معا ومواقع أخرى.

2-      دروس من التجربة، القائد لا يتخلى عن مسؤولياته، محمد قاروط مقال نحن العاصفة.

3-      السلوك القيادي عند الشهيد خليل الوزير ابو جهاد،محمد قاروط ابو رحمه، مقال في نحن العاصفة.

4-      عن الشهيد علي ابو طوق، محمد قاروط ابو رحمه، مقال منشور في عدة مواقع.

5-      ياسر عرفات ومروان كيالي ورنا الجبل، محمد قاروط ابو رحمه، مقال الحياة  الجديدة 32-5-2005، وعدة مواقع.

6-      تبغ وزيتون حكايات وصور من زمن مقاوم، معين الطاهر.

7-      حوار مع معين الطاهر، تأملات في التجربة، الياس خوري ومشيل نوفل.

8-      شخصيات جدلية، في الفكر العربي والفلسفة الإسلامية، معين الطاهر.

9-      نبع وروافد، قصص حياة شخصيات نابلسية، نيبال تيسير الخماش.

10-   حرب حزيران 1967، مسارات الحرب وتداعياتها، معين الطاهر وآخرون.

11-   يوميات أكرم زعيتر،  الجزء الأول والثاني وسنوات الأزمة، إعداد معين الطاهر.

12-   الفلسطينيون ومواجهة مشاريع التصفية،معين الطاهر واخرون.

13-   يوميات عدنان أبو عودة جزأين، إعداد معين الطاهر.

14-   مئات المقالات للأخ معين الطاهر.

مركز الناطور للدراسات والابحاث Facebook

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.