ترجمات عبرية

اسرائيل اليوم – مقال – 9/11/2012 مُرشد للرئيس المنتخب

بقلم: يوسي بيلين

طائفة من النصائح يُسديها الكاتب الى الرئيس الامريكي براك اوباما.

  • ·       الايام الاولى هي فرصة فلا تضيعها. ولا تقُد مسارات لست على يقين من أنك تستطيع تحقيقها.
  • ·       زد العقوبات على ايران وتعجل جهد التوصل الى اتفاق مع النظام الحالي. لا تنتظر انتخابات رئاسة ايران في حزيران. ان العناصر واضحة جدا وهي انه يجب على ايران ان توقف تخصيب اليورانيوم فوق درجة منخفضة (3.5 في المائة) وعليها ان توافق على زيادة رقابة الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وان تنقل اليورانيوم المخصب الى دولة اخرى وتحصل على قضبان للاستعمال المدني. ويجب على الولايات المتحدة ان تعترف بحق ايران في استعمال الطاقة الذرية لحاجات مدنية وان توقف العقوبات بالتدريج.
  • ·       عالج الشأن السوري قبل ان يكون ذلك متأخرا جدا. وانضم الى جهة اوروبية أو جهة اخرى تكون مستعدة للوقوف في المقدمة وساعد الجهات العلمانية التي هي أكثر ديمقراطية بين المتمردين. وساعدهم بالمال وبالتدريب وبالسلاح ايضا واحذر ان تنشيء باكستان أو حتى افغانستان على البحر المتوسط.
  • ·       أخرج حلف شمال الاطلسي من افغانستان فورا ولا تنتظر سنة 2014. فلن يوجد أي خير حتى ذلك الحين. وأنت ايضا تدرك ان الجيش الافغاني المجيد لن يكون مستعدا حتى ذلك الحين لمواجهة طالبان. هذا اضعاف لا داعي له للجيش الامريكي ونفقة مالية ضخمة وخسارة أرواح بلا تسويغ.
  • ·       إبدأ تحادثا مجددا جديا مع حكومتي الصين وروسيا. ولا تحاول ان تغير نظامي الحكم فيهما. لأنه اذا لم يستيقظ الشعب الصيني واذا سلّم الشعب الروسي لنظام بوتين فليست امريكا هي التي ستثور بدلا منهما. ان هاتين دولتان أهم من ان تدع الأحداث الجارية تسيء علاقاتهما بالغرب. ان الموضوعات المشتركة (ضمان النظام والاستقرار العالميين، ومنع انتشار السلاح الذري، ومواجهة التطرف الديني ومنع ازمة اقتصادية عالمية بسبب ما يحدث في اوروبا) تُسوغ جهدا من طرفيهما ايضا لانشاء علاقات أفضل بالولايات المتحدة.
  • ·       أعلن نيتك عقد لقاء قمة مع رئيس وزراء اسرائيل ورئيس م.ت.ف فورا بعد ان تنشأ حكومة جديدة في اسرائيل. واطلب الى محمود عباس ألا يثير في الجمعية العامة في نهاية هذا الشهر اقتراح ان يُعترف بدولة فلسطينية بمنزلة “دولة ليست عضوا”، لكن عِده بأنه اذا تمت محادثات جدية واذا فشلت لا بسبب الطرف الفلسطيني فان الولايات المتحدة لن تعارض اجراءا كهذا في المستقبل.
  • ·       إفحص هل من الممكن بدء تفاوض جدي في اتفاق دائم وإن لم يكن ذلك فهل هناك احتمال لتسوية مرحلية على شاكلة المرحلة الثانية من خريطة الطريق (الاعتراف بدولة فلسطينية في حدود مؤقتة)، واذا لم يكن ذلك فهل من الممكن التوصل الى اجراء اسرائيلي من طرف واحد لكن مع تنسيق معناه انسحاب اسرائيلي من أكثر مناطق الضفة الغربية يعتمد على تفاهمات مفصلة مع الفلسطينيين.

عيِّن مبعوثا جديا الى الشرق الاوسط يستطيع ان يصاحب المسارات التي ستبدأ في أعقاب القمة. وعِد بأن الحديث عن شخص ما رفيع المستوى بقدر كاف يستطيع ان يقابل – في كل وقت يشاء – زعماء اسرائيل والفلسطينيين. وافحص ألا يكون مستعدا لرفع يديه استسلاما في أسرع وقت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى