اسرائيل اليوم – بقلم ماتي توخفيلد - كتلة اليمين تتعزز؛ 45 في المئة: الثقة بمنظومة الانفاذ تضررت - مركز الناطور للدراسات والأبحاث
Take a fresh look at your lifestyle.

اسرائيل اليوم – بقلم ماتي توخفيلد – كتلة اليمين تتعزز؛ 45 في المئة: الثقة بمنظومة الانفاذ تضررت

0 68

اسرائيل اليوم – بقلم ماتي توخفيلد 11/9/2020

إذا ترأس عوفر شيلح حزب يوجد مستقبل سيحصل الحزب على 11 مقعدا – مقعدين فقط أقل مما سيحققه الحزب اذا ما ترأسه يئير لبيد. هذه نقطة بداية لا بأس بها لمن اعتبر صحيح حتى الان رقم 2 مما يدل على مكانة شيلح التي لا تقل عن مكانة لبيد الذي قاد يوجد مستقبل منذ تأسيسه قبل نحو ثماني سنوات.

وفضل رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عدم استغلال محطة الخروج الى الانتخابات في 23 أب، الموعد الاخير الذي كان لاجازة الميزانية بسبب الخطر الكبير من ناحيته والانخفاض المتواصل لليكود في الاستطلاعات.

من استطلاع “اسرائيل اليوم” الذي أجراه معهد مأجار موحوت بادارة البروفيسور اسحق كاتس يتضح ان الليكود يعيش بالفعل ميل انخفاض ويقف الان عند 31 مقعدا فقط. ويأتي الى الحزب الثاني في الترتيب حسب هذا الاستطلاع حزب يمينا برئاسة نفتالي بينيت مع 20 مقعدا. اذا تعاون نتنياهو وبينيت فانهما سيصلان الى 51 مقعدا فيشكلان ائتلافا يمينيا – اصوليا بسهولة. غير ان التعاون الذي قبل بضعة اشهر فقط كان أمرا مسلما به، مشكوك فيه الان بعد أن بقي يمينا في المعارضة ولم يضم الى الحكومة.

وكان الاستطلاع اجري في اوساط 565 شخصا يشكلون عينة تمثل السكان الراشدين في اسرائيل وتبلغ نسبة الخطأ في العينة 4.3 في المئة.  وحسب الاستطلاع فان كتلة اليمين التي تضم الليكود (31)،  يمينا (20)، شاس (9) ويهدوت هتوراة (7) يمكنها أن تشكل حكومة باغلبية 67 نائبا.

في كتلة اليسار يأتي الحزب الاكبر وهو القائمة العربية المشتركة، التي تحصل  على 17 مقعدا. يوجد مستقبل (برئاسة لبيد) 13، أزرق ابيض برئاسة بيني غانتس 10 مقاعد فقط. ميرتس 5 مقاعد. العمل لا يجتاز نسبة الحسم. ديرخ ايرتس برئاسة يوعز هيندل وتسفي هاوزر لا يجتاز نسبة الحسم واسرائيل بيتنا 8 مقاعد.

وماذا يحصل اذا كان غابي اشكنازي هو الذي يترأس حزب أزرق أبيض؟ حسب الاستطلاع، تجدي هذه الخطوة حزب غانتس واشكنازي فتعطي الحزب 11 مقعدا برئاسة اشكنازي.

مؤخرا جرى الحديث عن استحداث جديد في اليسار بانضمام لاعبين جدد الى الساحة. اثنان من الاسماء موضع الحديث هما رئيس بلدية تل أبيب رون خولدائي ورئيس الاركان الاسبق غادي آيزنكوت. وفحص الاستطلاع كم يحصل  حزبهما اذا انضم الى السياسة. تفيد النتائج بوجود امكانية للنجاح، حاليا على الاقل. إذ يحصل حزبهما على 11 مقعدا، تأتي اساسا على حساب يوجد مستقبل الذي يحصل في هذه الحالة على 9 مقاعد، ازرق ابيض على 6 فقط وميرتس على 3 مقاعد فيكون في خطر عدم تجاوز نسبة الحسم.

اما في مسألة من هو الاكثر ملاءمة ليكون رئيسا للوزراء فتصدر نتنياهو بنسبة 32 في المئة، نفتالي بينيت 17، يئير لبيد 12، بيني غانتس 10، ويبقى 29 في المئة من الجمهور بلا يقين عمن هو الافضل لرئاسة الوزراء.

أما من ناحية أداء الحكومة فان اغلبية عالية من 59 في المئة تعتبر ان اداء الحكومة في أزمة الكورونا سيئة أو سيئة جدا. وكذا في مدى ثقة الناس بمنظومة انفاذ القانون. إذ اعتبر 54 في المئة أن الثقة انخفضت بالفعل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.